قصاصات قابلة للحرق

ابحث معنا

Friday, October 13, 2017

يا ليلُ الصبّ



spc

عبد الفتاح السيسي في العاصمة الإدارية الجديدة، ومشاهد من افتتاح فندق «الماسة كابيتال»

اكتسبت كلمة الصبّ معاني مضحكة بعد ما تكررت في بيانات الحكومة. كل قرار يدمر اقتصادك، ويخسف الأرض بما في جيبك، ويفقرك هو في النهاية «يصب في مصلحة المواطن». وهو تعبير لحق بأخوته سيئي السمعة على غرار «لا مساس»، و«الاهتمام بمحدودي الدخل». كل شيء صار «يصب في مصلحة المواطن» حتى الخراب والإفلاس، وحتى ارتفاع ثمن مكالمة المحمول 30% يصب.. وفاتورة الكهرباء تصب..

الدعابة الأخرى ارتبطت بكارثة رفع الأسعار التي تحدث دائمًا يوم الخميس من كل أسبوع، وقد قرأت لأحد الظرفاء تعليقًا يقول في يوم خميس:
فوّل عربيتك، اشحن موبايلك، خزّن سجايرك، غطّي مصلحتك وشوفلك حتة تستخبى فيها.

Thursday, September 28, 2017

إجبلانت من جديد



spc


مؤخرًا انتشر كليب لمذيعة من قناة الحدث اليوم تتحدث عن أنها تلقت مكالمة استغاثة من صديقة لها في فلوريدا، خائفة من الإعصار الذي سيجتاح البلاد، وقالت:
صديقة ليا كانت ساكنة فى فلوريدا، طلبت مننا قبل الإعصار إننا نساعدها، وكانت خايفة جدا هي وولادها، لأن الإعصار كان ضارب فيهم حسب الخط المناخي، وكان هيشيل البلد اللي قاعدة فيها مع ولادها وإخواتها.. قدرنا إن احنا نحول مسار الإعصار ونوطي الطاقة بتاعته بنسبة أخف، وحاولنا نحدفه شوية تجاه خليج المكسيك ما فيش بشر فيه.

تتكلم بجدية شديدة ولهجة عملية احترافية، ودون أن يرمش لها جفن.

هذا الجنون الذي صار ينصب علينا من الفضائيات ومن كل شيء صار أقوى من السيطرة، وعلى كل حال ما زال هذا يخضع لقانون الرنجة الحمراء. أعط الناس أشياء يتكلمون عنها كي لا يلاحظوا أشياء أدهى مثل قانون نزع الجنسية على سبيل المثال. من أمثلة الرنجة الحمراء راية قوس القزح وانزلاق لسان أحمد الفيشاوي وفتاوى مضاجعة البهيمة والموتى.. إلخ.

Thursday, September 21, 2017

قصة العَلَم



spc

تحية العلم في جامعة الزقازيق

في المدرسة اعتدنا طقوس تحية العلم، وكانت هناك لوازم لدى المدرسين مثل: «أريد أن يسمع موشى ديان في تل أبيب صياحكم»… «لازم تخبط الأرض تطلع شرار»… وكنا نقضي ساعات طويلة مع طقوس الوطنية هذه، وهي طقوس صورية على الأرجح لكني أعتبرها ضرورية.

وكنا نتبادل المزاح والقرصات أثناء تحية العلم وأثناء غناء النشيد القومي، الذي كان (والله زمان يا سلاحي) ثم جعله السادات (بلادي بلادي)، فلم نتعامل معه بجدية وهذا مفهوم بالطبع بالنسبة لصبية مراهقين لا يرون سوى العبث في كل شيء. كنا في مدرستنا نُبدِّل الكلمات لتصير (بطاطس بطاطس بطاطس). طقوس صورية على الأرجح لكني أعتبرها ضرورية.

في الصف الثانوي كانت هناك الدراسة العسكرية، وهي طوابير لا حصر لها في الشمس لتعلم (صفا وانتباه) وسلام سلاح، وكان هناك كلام فارغ كثير، مثلاً كتاب التربية العسكرية للصف الثالث الثانوي كان ينصحنا بـ«عند انفجار القنبلة الذرية انبطح أرضًا».

ومرت السنون…..

Tuesday, September 12, 2017

قصص لا تكتمل - 1



spc

رسوم الفنان طارق عزام

هكذا تولد الأفكار في الليل وتتبخر في الصباح. كان مصطفى يعرف جيدًا هذا الجو.. لكنه الليلة قرر أن يكتب ويكتب إلى أن يهده التعب. الزوجة نائمة والأطفال نائمون وهدوء البيت القاتل يغري بالعمل. حتى القط يستلقي على الأرض وقد تحول إلى كرة من الفراء.

أعد لنفسه كوبًا من الشاي في المطبخ مع شطيرة من الجبن، ثم اتجه إلى غرفته حيث الكمبيوتر يتسلى بحافظة الشاشة بانتظار القصة القادمة. كانت الأفكار تزدحم في رأسه.. ألف فكرة وفكرة، لكنه لا يعرف أبدًا كيف ينهي هذه الأفكار.. وقد كان يؤمن بمقولة: «لا تبدأ قصة لا تعرف نهايتها». لذا كان يهمل الكثير من الأفكار الجامحة التي لا يعرف إلا الله كيف يمكن أن تنتهي.

رشفة شاي.. قضمة شطيرة.. نفس من لفافة التبغ..

Thursday, September 7, 2017

«بو» في مصر



spc

مشروع العاصمة الإدارية الجديدة، مصر

من قصص شاعر الرعب الأمريكي العظيم إدجار آلان بو قصة قصيرة صارت من كلاسيكيات الأدب العالمي ولسوف تجدها في أي كتاب مختارات قصص قصيرة؛ وهي أدق نموذج لمصطلح (الرعب القوطي) الذي نستعمله كثيرًا. اسم القصة هو (قناع الموت الأحمر). القصة تحكي عن اجتياح وباء الطاعون للبلاد.. بو لم يطلق عليه الطاعون صراحة، لكنه وصفه بأنه وباء يسبب ألمًا شنيعًا ونزفًا ويقتل خلال نصف ساعة.. الطاعون ليس بهذه الشراسة.

الحاكم بروسبيرو ومعه ألف من النبلاء يقررون الفرار من هذا الموت المخيف. يقررون في أنانية أن يتواروا خلف الأسوار الحصينة لقصر منيف يملكه بروسبيرو، وهذا إلى أن ينهي الوباء دورته.. كل الأوبئة تتراجع بعد قليل، وهكذا يمكن لك إذا ظللت حيًا فترة الوباء أن تنجو.. إلى حد ما تشبه هذه الحبكة تلك الحبكة العامة لقصص الديكاميرون لبوكاتشيو حيث يتوارى رجال ونساء من الطاعون، ويتسلون بسرد القصص المسلية. الديكاميرون هي الأب الشرعي لفن القصة القصيرة لو كنت مهتمًا.

هكذا تنعم القلعة بالسعادة على حين يطيح منجل الموت برؤوس القوم خارج الأسوار.

Thursday, August 31, 2017

حديث عن العيد



spc


كل عام وأنت بخير.

سنؤجل الحديث القاتم والكلام عن يوتوبيا التي تتحقق اليوم بإصرار غريب يثير إحباطي. نتكلم اليوم عن مناسبة سعيدة هي عيد الأضحى.

عندما أشم رائحة الضأن القوية تنبعث من الخراف المربوطة أمام دكان الجزار المجاور، فإنني أعرف أن عيد الأضحى قادم قبل أن يستوعب ذهني المعلومة. نوع من الارتباط الشرطي. ابنتي تكره هذه الرائحة كراهية التحريم وتؤكد أن حتى مياه الصنبور تكون لها ذات الرائحة. الحق أنني أحب هذه الرائحة لأنها تستدعي حشدًا من الذكريات.

Tuesday, August 29, 2017

ليس لهو أطفال - 5 - الأخيرة



spc

رسوم الفنان طارق عزام

ما لا يعرفه كامل هو أن التمساح يملك أسنانًا هشة تتبدل بلا توقف وينمو سواها، وهي تتراص على عدة صفوف في فكيه. برغم قوة الفكين الهائلة فإن الأسنان لا تسمح له بالأكل بشكل مريح، لذا يفضل غالبًا أن يدفن فريسته في الطين لفترة إلى أن تتحلل، وتصير لينة قابلة للمضغ.

كان هذا هو المصير الذي آل له كامل عندما حمله التمساح بين فكيه نحو الطين المتراكم على ضفتي المصرف. لقد اصطنع لنفسه بعض الفتحات والكهوف يدفن فيها ضحاياه.

عندما أفاق كامل من فقدان الوعي، كان يتنفس لأنه كان في جيب هوائي تحت الوحل كما أنه لم يكن مغمورًا بالكامل. لم يعرف أنه كان موضوعًا في برميل التخليل الخاص بالتمساح بانتظار أن يلين لحمه فالالتهام.