قصاصات قابلة للحرق

ابحث معنا

Friday, February 9, 2018

ساباث في الفضاء



spc

إيلي رامون رائد الفضاء الإسرائيلي، ولقطات من موقعة الجمل، وأحداث استاد بورسعيد

تتزامن بداية فبراير/ شباط مع ثلاث مناسبات مهمة. لا أنكر بصراحة أنني أحسد إسرائيل بشدة؛ فهي دولة ديمقراطية أخذت بأسباب العلم وروح العصر، واستطاعت أن تصير بالضبط كما أرادت، وكما يقول هيكل: «استطاعوا تحويل أسطورة إلى حقيقة واقعة تعززها 300 قنبلة نووية، بينما نحن امتلكنا الحقيقة الواقعة والحق ولكننا حولناه إلى أسطورة». بالإضافة لهذا استطاعت إسرائيل أن تقاوم وتترعرع في بحر عربي معاد يريد لفظها.. استطاعت استغلال المصالح والروح القبلية لدى العرب وعمالة الحكام وازدادت قوة وبأسًا. كنت أقرأ عن رحلات جولدا مائير الرهيبة – وهي بعد شابة حسناء – على الجمل في ليل الجزيرة العربية للتحالف مع شيخ هذه القبيلة أو تلك، وقرأت مذكرات بن جوريون التي يحاسب فيها نفسه في كل ليلة على ما أنجزه لدولة إسرائيل اليوم. نعم.. لابد من أن تحسد إسرائيل وتنبهر بها وهذا لا يتعارض مع ذروة المقت والكراهية. ما أرشق البعوضة التي لدغتك فأصابتك بالملاريا.. ما أجملها من أداة قتل متقنة!

في 1 فبراير/ شباط نقابل مناسبة مهمة في إسرائيل؛ هي وفاة رائد الفضاء الإسرائيلي إيلي رامون على متن المكوك كولومبيا.. في مصر نقابل حادثين لم ينسهما أحد: في العام 2011 كان ذلك المشهد الأسطوري الذي لا يصدق: الجمال والخيول تجري في ميدان التحرير، وعليها رجال مدججون بالسلاح… كيف استطاع هؤلاء اختراق قوات الجيش للوصول لميدان التحرير؟ هل توقعوا أنهم قادرون على تنظيف الميدان من البحر البشري الكثيف؟

بعد هذا بعام واحد تجري حوادث مذبحة بورسعيد المروعة.. وهي مذبحة لم تتضح كل تفاصيلها بعد ككل ألاعيب الثورة المضادة في الواقع، وإن بدا واضحًا أنها انتقام من ألتراس الأهلي.

شعور بالغصة يغمرني عندما أقارن ما حدث في إسرائيل يوم 1 فبراير/ شباط، بما حدث في مصر في ذات اليوم. المقارنة بين تجربة فضاء فشلت، وبين حشد جيوش البلطجية للقضاء على ثورة تحالف ضدها عصر مبارك كله.

Friday, February 2, 2018

هو يحب يسرا



spc


لسبب معين لا تلاقي مجموعات القصص القصيرة في مصر نفس حظ الرواية، وهذا واضح تمامًا من الناشرين الذين يطلبون روايات فحسب. لا شك في أن القصة القصيرة فن أكثر تكثيفًا ويطالب المؤلف بالإحكام والدقة، حيث يتحرك فوق قضبان ضيقة لا يسهل الخروج منها. بينما الرواية بطبعها متساهلة تتيح الكثير من الحريات في الشكل والحجم والمواضيع، ولعل هذه الحرية الزائدة مصدر صعوبتها.

لا شك في أنني من المنبهرين بكتابات أيمن الجندي، وبصراحة لا أعرف السبب الأقوى: هل هو ارتباطي القوي جدًا به منذ سني المراهقة، بحيث صار أنا آخر، أم أنني تربيت على عالمه مع طول الأعوام بحيث صرت أشد خلق الله تذوقًا لكتاباته؟ أم أن السبب هو أن لنا ذات الجذور الثقافية والفنية معًا، والمقدمات الواحدة تقود لنهايات واحدة، فهو لم يخفِ يومًا أنه من المعجبين بكتاباتي.

Thursday, January 11, 2018

موهبة الكذب



spc


استيقظنا ذات صباح على الخبر الغريب التالي الذي نشرته جريدة لها احترامها، وكتبته صحفية اسمها شيماء النقباسي:
تحولت كلية الطب بجامعة طنطا هذه الفترة إلى صداع في رأس وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور خالد عبدالغفار فتوالت الأزمات داخل الجامعة بداية بإقالة الدكتور جمال موسى مدير المستشفى العالمي ورئيس قسم الجراحة قبل أيام قليلة من بلوغه سن التقاعد «المعاش» وتحويله للنيابة العامة للتحقيق في المخالفات المالية والإدارية، والإفراج على ذمة التحقيقات بكفالة مالية. لم تهدأ نيران الغضب التي أشعلتها المشاكل والأزمات وإهدار المال العام والتربح وسوء الإدارة، إلا بالإطاحة بالدكتور أمجد عبدالرؤوف عميد كلية الطب على حسب ما ورد من مصادر مؤكدة إقالة عميد الكلية الطب وسيتم الإعلان رسميًا خلال الساعات القليلة المقبلة. وأوضحت المصادر أنه تم ترشيح الدكتور شريف شحاتة للقيام بمهام عميد كلية طب طنطا كقائم بعمل العميد لحين تعيين عميد جديد للكلية.

Friday, January 5, 2018

خواطر عابرة



spc


لم ينته موسم الكلام عن الصاروخ الذي كاد يغتال وزيري الداخلية والدفاع معًا، حتى جاء الحادث الإرهابي المروع في حلوان. بصراحة لم أتوقع أن يحدث شيء لأن الأمن لُدغ من نفس الجحر مرارًا، فتوقعت أن البعوضة لن تستطيع الوصول لتجمعات الأقباط، وكما هي العادة في كل مرة آلى هؤلاء أن يحرموا الأقباط فرحة العيد.

مثل الجميع رأيت الفيلم الغريب الذي يجول فيه الإرهابي كأنه يتنزه مع حبيبته غير عارف بالخطوة التالية، وخطر لي أنه لن يموت إلا بالشيخوخة أو الملل، ومن ضمن ما خطر لي أنه تحت تأثير عقار معين. قال الشهود إنه كان يمضغ اللادن. ماذا عن نوع مخدرات يفقده رهبة الموقف على طريقة حشاشي الصباح قديمًا؟ في حادث الأقصر – الدير البحري – الذي وقع أيام مبارك قال الشهود إن الإرهابي كان يصدر أصواتًا غريبة وكانت حدقتاه غريبتين.

Thursday, December 21, 2017

مكان تحترمه



spc


أهم إنجاز في ذلك المكان هو أنه خلق نظامًا system ذاتي الحركة لا يتوقف لغياب شخص. كل شيء يتحرك بنظام ودقة وكل فرد جديد يجد نفسه في الموضع الصحيح الذي ينتج فيه، ثم ينتقل العلم كالأواني المستطرقة ممن هو أعلى إلى من هو أقل. هذا هو ما يميز السويد وفرنسا مثلاً عن مصر. أتكلم طبعًا عن كتلة الأحلام التي بنوا بها مركز مجدي يعقوب في أسوان.

تلقيت دعوة كريمة من شباب المركز، فذهبت لأمضي يومًا رائعًا. الكلام عن السلبيات قد بلغ اليوم من المرء كل مبلغ، لهذا سرني جدًا أن أرى مكانًا يحمل الأمل والجمال. دعاية؟ بالطبع هي دعاية.. يفخر المرء بأن يكون جزءًا من الآلة الدعائية لهذا المكان، فلعله الشيء الوحيد الصحيح الذي فعله في حياته، خاصة إذا لم يتقاض مليمًا ليقول هذا الكلام.

Friday, December 15, 2017

شكرًا ترامب



spc

الرئيس الأمريكي يوقع على قراره اعتبار القدس عاصمة «إسرائيل»

قدر القضية الفلسطينية والقدس هو أنه كلما قل الكلام عنهما وفترت الحماسة وبدأ الناس يتأقلمون على الوضع الراهن، حدث شيء يفجر الأمور ثانية. لهذا يجب أن نشكر ترامب بشدة.. لقد أوشك الناس على نسيان فلسطين وسط مشاكلهم اليومية، وتفرغ كل قطر عربي لمشاكل نظامه وحكامه واقتصاده وصحته وتعليمه إن وجدوا، وفجأة يهبط قرار ترامب كالصاعقة، فيفيق الجميع من جديد. الصفعات مفيدة أحيانًا، وسل عن هذا أي طبيب تخدير.

قبل هذا فجّر شارون انتفاضة عندما أصر على دخول المسجد الأقصى مدعيًا أنه يحمل رسالة سلام، وهكذا.. وفي كل مرة تعود جذوة الغضب المقدس تشتعل بعد ما كادت تموت. هناك أجيال لا تعرف حرفًا عن القضية الفلسطينية ولا تعرف عن إسرائيل سوى سائحات شرم الشيخ الحسناوات. هذه الأجيال تفتش اليوم عن القضية وتعرف أن لأبيها ثأرًا فادحًا لم يأخذه أحد.

Thursday, November 30, 2017

صلوات هامسة



spc


الليل الهادئ الصموت والإضاءة الخافتة.. ربما هو ليس ليلاً، فالعزلة الضوئية التي يوجد فيها المكان تجعلك تعتمد على الإحساس بالوقت، ولسوف تكتشف أنه أضعف الحواس البشرية، وأن ما تحسبه الفجر هو الرابعة عصرًا.. ومنتصف الليل كما توقعت هو العاشرة صباحًا.

صوت هو مزيج من حفيف أحذية الممرضات وصوت (بقللة) الجوزة المميز للمحلول في علاج الاستنشاق، مع المسحة الميكانيكية الرتيبة التي يضفيها صوت جهاز الأكسجين المضغوط كأنه صوت تنفس دارث فيدر في «حروب النجم». هناك أكثر من نوع من السعال.. سعال سهل يلفظ صاحبه هذا المخاط القليل ثم يتقلب ويواصل النوم، وسعال متعسر صعب يوشك على قتل صاحبه ولا ينوي أن ينيمه أبدًا. دعك من صوت الخطرفة والهذيان من عقول فقدت ترابطها وتحكمها بسبب نقص الأكسجين.